«

»

فبراير 03

مكسيكي تاه في المحيط لاكثر من سنة وعاش على دم السلاحف

انتهت رحلة الـ 12,500 كم في جزر مارشال

وصل الى مدينة ماجورو عاصمة جزر المارشال بالمحيط الهاديء المكسيكي (خوسيه سالفادور البارينغو)، الذي ابحر من بلاده قبل اكثر من سنة وتاه في المحيط، بعد رحلة شاقة فقد فيها رفيق سفره وتمكن من البقاء على قيد الحياة عن طريق صيد الاسماك والسلاحف البحرية.

ووصل البارينغو الى عاصمة جزر المارشال على متن زورق تابع للشرطة بعد رحالة دامت 22 ساعة من الجزيرة النائية التي عثر فيها عليه الاسبوع الماضي، بعد ان ابحر من المكسيك في اواخر عام 2012.

وتجمع زهاء الالف شخص عند مرفأ ماجورو لالقاء نظرة على المكسيكي الملتحي الذي ابتسم لهم قبل ان يصطحبه مسؤولون الى مستشفى المدينة العام لاجراء بعض الفحوص الطبية.

وقال البارينغو للسفير الامريكي في جزر مارشال توماس آرمباستر، الذي تولى مهمة الترجمة، إنه ينحدر اصلا من السلفادور، ولكنه كان يقيم في المكسيك لمدة 15 عاما قبل ان يشرع في رحلته البحرية.

وقال السفير “يقول إنه صياد روبيان وسمك قرش، وتبدو حالته افضل مما كان متوقعا.”

وكان قد عثر على البارينغو وهو شبه واع ولا يرتدي الا ملابس داخلية متسخة عندما القت الامواج بزورقه على شاطيء احدى الجزر المرجانية التابعة لجزر مارشال الخميس الماضي.

وقال لمنقذيه مستخدما لغة الاشارة – إذ انه لا يجيد الانجليزية التي يتحدث بها سكان جزر مارشال – إنه تمكن من البقاء على قيد الحياة بتناول السلاحف والطيور والاسماك. وكان يشرب دم السلاحف عندما كانت تنقطع الامطار.

ولم تتضح بعد تفاصيل عن رحلته التي بلغ طولها 12,500 كيلومترا او عن مصير رفيق سفره الذي قال إنه مات منذ عدة اشهر.

وقال مسؤول الهجرة في جزر مارشال دامين جاكليك إن السلطات تجري اتصالات للتعرف على اقارب المكسيكي في السلفادور والولايات المتحدة بغية اعادته اليهم.

Comments